التخطي إلى المحتوى

كتب: شعب مصر

التقى د. مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء بمقر الحكومة بالعاصمة الإدارية الجديدة د. محمود ممتاز رئيس حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية. متابعة التطورات المتعلقة بدعم وتعزيز سياسات الحياد التنافسي.

وأكد رئيس مجلس الوزراء في بداية الاجتماع أن مسودة وثيقة ملكية الدولة قد اكتملت بعد عدة جلسات نقاشية وورش عمل تضمنت فصلاً كاملاً عن الحياد التنافسي ، مما يعكس اهتمام الحكومة الشديد بتعزيز سياسات الحياد التنافسي. لضمان المنافسة العادلة وسوق أكثر كفاءة يدعم المستهلكين والاقتصاد.

وأشار مدبولي إلى أن الدولة تتجه في هذه المرحلة نحو تمكين القطاع الخاص سواء من خلال استثمارات جديدة أو المشاركة في إدارة الأصول القائمة ، مشيرًا إلى أن السياسة الاقتصادية للدولة المصرية تقوم على دعم محاور المنافسة وضمان بيئة تنافسية. لممارسة النشاط الاقتصادي.

من جانبه أوضح الدكتور محمود ممتاز أن الدولة المصرية تبنت إستراتيجية حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية (2021-2025) والتي تتماشى مع رؤية مصر 2030 وتتماشى مع أهداف التنمية المستدامة. ويخصص الهدف الاستراتيجي الثاني منها للحد من التشريعات والسياسات والقرارات المقيدة لحرية المنافسة. أي “دعم سياسات المنافسة والحياد التنافسي” ، مضيفًا أن الوكالة لديها وحدة متخصصة في حماية المنافسة والحياد التنافسي ، حيث تهدف الوكالة إلى العمل على إرساء قواعد المنافسة من خلال الحد من الممارسات الاحتكارية ، من أجل ضمان الأسواق التنافسية للمنافسة. تعود بالنفع على المواطنين والكيانات الاقتصادية والاقتصاد الوطني.

وأضاف رئيس هيئة حماية المنافسة أن اللجنة العليا للحياد التنافسي – التي تم إنشاؤها برئاسة رئيس مجلس الوزراء – تعمل على وضع المعايير والقواعد اللازمة للجهات الإدارية بالدولة للتأكد من توافق سياساتها وقراراتها. مع سياسات المنافسة ومبدأ الحياد التنافسي ومراجعة القرارات والتشريعات واللوائح والسياسات الصادرة عن الجهات الإدارية. من قبل الدولة؛ ضمان الالتزام بقواعد المنافسة الحرة وسياسة الحياد التنافسي ، وكذلك تصحيح الإجراءات والأطر التنظيمية للأسواق التي تعاني من نقص الحياد التنافسي.

واختتم ممتاز الاجتماع ، موضحا أن الهيئة تعد مؤشرا لتقييم الحياد التنافسي وتأثير السياسات والتشريعات والقرارات الحكومية على المنافسة في الأسواق (مؤشر الحياد التنافسي) ، حتى تتمكن من إجراء التقييم الدوري بالزي الرسمي. وبطريقة منهجية. الاستفادة من الخبرات الدولية في التنفيذ الفعال وتطبيق الحياد التنافسي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.